سياسة الخصوصية

شكراً لزيارة موقع هيئة دبي الرقمية، وفي إطار حرصنا على حماية سرية المعلومات والبيانات المقدمة من المستخدمين، نوجه عنايتكم للاطلاع على سياسة الخصوصية التالية:

جمع واستخدام المعلومات

يتم جمع بعض المعلومات التالية وغير المُحدِدَة للشخص بشكل تلقائي أثناء تصفح الموقع الإلكتروني أو استخدام التطبيقات على الهواتف الذكية: 

  • عنوان بروتوكول الإنترنت (IP ADRESS) للجهاز الذي تستخدمه في الدخول على الموقع الإلكتروني، ووقت وتاريخ الدخول. 
  • الصفحات التي اطلعت عليها على الموقع الإلكتروني 
  • الموقع الجغرافي الذي توجد به أثناء تصفحك موقعنا الإلكتروني 

يتمّ الحصول على المعلومات أعلاه بشكل تجميعي وليس بشكل شخصي وذلك لتحسين أداء هذا الموقع، ولا يتمّ الإفصاح عن هذه المعلومات إطلاقاً مع أي طرف آخر إلا إذا كانت مطلوبة بموجب مُسَوِغ قانوني، أو لحماية حقوق مكتب دبي الرقمية.

كما قد ستتوفر معلوماتك الشخصية لموظفي مكتب دبي الرقمية الذين يحتاجون إلى الاطلاع عليها فقط، ولن تكون تلك المعلومات متاحة لاطلاع عليها بصورة عامة من دون موافقتك، كذلك لن يتم تبادل أو بيع أو تداول أي من تلك المعلومات لأي طرف آخر من دون موافقتكم المسبقة، ولن يسمح بالوصول إلى تلك المعلومات إلا لأولئك المؤهلين والمتخصصين الذين يتولون تقديم خدمات مكتب دبي الرقمية المتوافقة مع تعاملاتك مع موقعنا.

 

روابط الكترونية خارجية

يحتوي موقع مكتب دبي الرقمية على روابط لمواقع إلكترونية تابعة لأطراف أخرى، لا يملك المكتب أي نوع من السيطرة على تلك المواقع الإلكترونية، لذلك فإن سياسة الخصوصية الخاصة بالمكتب والتي نحن بصددها لا تنطبق على هذه المواقع، وعليه فإن مكتب دبي الرقمية يحث المستخدمين على قراءة سياسات الخصوصية الخاصة بكل طرف ثالث من أصحاب المواقع الإلكترونية المشار إليها قبل الإدلاء بأي معلومات شخصية على أي موقع إلكتروني يصلون إليه من خلال هذه الروابط.

ضوابط أمن المعلومات 

قام مكتب دبي الرقمية بتنفيذ الضوابط اللازمة لحماية خصوصية المعلومات الشخصية التي يقدمها المستخدم أو التي يجمعها المكتب.

يتم استخدام وسائل التشفير المناسبة كلما أمكن ذلك لحماية المعلومات التي تعتبر حساسة وهامة، وأي بيانات يجب حمايتها وفق المتطلبات القانونية الاتحادية أو المحلية أو متطلبات مكتب دبي الرقمية.

التعديلات 

يحتفظ مكتب دبي الرقمية بحقه في تحديث أو تعديل سياسة الخصوصية في أي وقت، على أن يتم وضع تاريخ سريانها في بداية السياسة، ويجب أن يتم مراجعة سياسة الخصوصية بصورة منتظمة للبحث عن أي تغييرات.